موقع مكتب سماحة المرجع الديني الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله)

خطبة النصر من الصحن الحسيني الشريف لممثّل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدّسة فضيلة العلاّمة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (26/ربيع الأول/1439هـ) الموافق (15/12/2017م)

نص ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة فضيلة العلاّمة السيد احمد الصافي في (21/ شوال /1436هـ) الموافق( 7/ آب/2015م )

نصائح وتوجيهات للمقاتلين في ساحات الجهاد

نص ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة فضيلة العلاّمة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (12/ رمضان /1435هـ) الموافق( 11/ تموز/2014م )

نصّ ما ورد بشأن الوضع الراهن في العراق في خطبة الجمعة التي ألقاها فضيلة العلاّمة السيد أحمد الصافي ممثّل المرجعية الدينية العليا في يوم (5/ رمضان / 1435 هـ ) الموافق (4/ تموز / 2014م)

نصّ ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة التي ألقاها فضيلة العلاّمة السيد أحمد الصافي ممثّل المرجعية الدينية العليا في يوم (21 / شعبان / 1435هـ ) الموافق (20 / حزيران / 2014 م)

----- تصريح حول الأوضاع الراهنة في العراق (14/06/2014) -----

ما ورد في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة فضيلة العلاّمة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (14/ شعبان /1435هـ) الموافق ( 13/6/2014م ) بعد سيطرة (داعش) على مناطق واسعة في محافظتي نينوى وصلاح الدين وإعلانها أنها تستهدف بقية المحافظات

بيان صادر من مكتب سماحة السيد السيستاني -دام ظلّه - في النجف الأشرف حول التطورات الأمنية الأخيرة في محافظة نينوى

سماحة آية الله العظمى السيد السيستاني يدعو العراقيين الى دعم القوى الوطنية

٢٠٠٣/٩/٣
المصدر: الوكالة الشيعية للأنباء
في رسالة نشرها مكتب اية الله العظمى السيد علي السيستاني دام ظله في مدينة قم المقدسة بجنوب طهران بعد اعتداء النجف الاشرف، قال:"نستنكر اعمالا بهذه الوحشية ونعتبر قوات التحالف مسؤولة عن انعدام الامن السائد حاليا في العراق". واردف سماحته "من الواضح ان اولئك الذين يقفون وراء هذه الجريمة الدنيئة والجرائم التي ارتكبت في النجف الاشرف وفي مدن اخرى في العراق يحاولون زرع الشقاق بين ابناء العراق".

واضاف "ندعو مجددا الشعب العراقي لدعم القوات الوطنية العراقية من اجل ارساء الامن والهدوء" في البلاد.

وذكرت وكالة الانباء الايرانية ان رجال دين وطلاب فقه ايرانيين وغير ايرانيين تجمعوا في مدينة قم المقدسة للتعبير عما تثيره "لديهم الفظائع التي يرتكبها اعداء الاسلام في العراق من شعور بالمقت". وبحسب الوكالة الرسمية فان هؤلاء المتظاهرين الذين لم توضح عددهم دعوا الى "تضامن الامم في وجه الغطرسة الدولية".

ولم تكف ايران عن تحميل الاميركيين بصفتهم قوة احتلال مسؤولية انعدام الاستقرار حاليا في البلد المجاور لها.

واضافت ان المتظاهرين في قم تبنوا قرارا يدعو "الهيئات الدولية للقيام بواجبها عبر التصدي للعناصر التي تتسبب بانعدام الاستقرار في العراق وللمسؤولين عن اغتيالات يوم الجمعة الماضي الذي ذهب ضحيتها 126 شهيدا وعلى رأسهم سماحة آية الله السيد محمد باقر الحكيم قدس سره".

الارشيف الشهري: 
* الأخبار والتقارير الإعلامية الواردة في هذا القسم، لا تعبّر بالضرورة عن رأي المرجعية العليا.
العربية فارسی اردو English Azərbaycan Türkçe Français