موقع مكتب سماحة المرجع الديني الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله)

بسم الله الرحمن الرحيم
تعليقاً على قرار الولايات المتحدة الاعتراف بمدينة القدس عاصمة للكيان الاسرائيلي صرح مصدر مسؤول في مكتب السيد السيستاني في النجف الاشرف بما يلي:
ان هذا القرار مدان ومستنكر، وقد اساء الى مشاعر مئات الملايين من العرب والمسلمين، ولكنه لن يغير من حقيقة ان القدس ارض محتلة يجب ان تعود الى سيادة اصحابها الفلسطينيين مهما طال الزمن ، ولا بد ان تتضافر جهود الامة وتتحد كلمتها في هذا السبيل والله ولي التوفيق.



نص ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة السيد احمد الصافي في (21/ شوال /1436هـ) الموافق( 7/ آب/2015م )

نصائح وتوجيهات للمقاتلين في ساحات الجهاد

نص ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (12/ رمضان /1435هـ) الموافق( 11/ تموز/2014م )

نصّ ما ورد بشأن الوضع الراهن في العراق في خطبة الجمعة التي ألقاها فضيلة العلاّمة السيد أحمد الصافي ممثّل المرجعية الدينية العليا في يوم (5/ رمضان / 1435 هـ ) الموافق (4/ تموز / 2014م)

نصّ ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة التي ألقاها فضيلة العلاّمة السيد أحمد الصافي ممثّل المرجعية الدينية العليا في يوم (21 / شعبان / 1435هـ ) الموافق (20 / حزيران / 2014 م)

----- تصريح حول الأوضاع الراهنة في العراق (14/06/2014) -----

ما ورد في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (14/ شعبان /1435هـ) الموافق ( 13/6/2014م ) بعد سيطرة (داعش) على مناطق واسعة في محافظتي نينوى وصلاح الدين وإعلانها أنها تستهدف بقية المحافظات

بيان صادر من مكتب سماحة السيد السيستاني -دام ظلّه - في النجف الأشرف حول التطورات الأمنية الأخيرة في محافظة نينوى

سماحة آية الله العظمى السيد علي السيستاني يعاود استقبال زائريه و يجيز التعامل مع جنود التحالف

٢٠٠٣/١٠/١٣
المصدر: الوكالة الشيعية للأنباء
أجاز آية الله العظمى السيد علي السيستاني الذي عاود استقبال زائريه بعد اعتكافه احتجاجاً على حال الانفلات الأمني "التعامل مع جنود التحالف وبيع البضائع والحاجيات لهم"، لكنه أكد ضرورة "عدم اظهار الرضا عن بقائهم"، وعلى الرغم من اجازة المرجع السيستاني التعامل مع قوات التحالف لكنه أكد "ضرورة إظهار عدم الرضا عن بقائهم في البلاد ولو بتوجيه السؤال إليهم: متى ترحلون عن أرضنا؟". كما أجاز العمل للمترجمين معهم "شرط ان يكون ذلك في مصلحة المسلمين، لا تأميناً لمصالح المحتلين".

ولم يأذن السيستاني بتقديم تجهيزات إنشائية تستخدمها قوات التحالف في تعزيز مواقعها وقواعدها، ومنع رجال الدين من زج أنفسهم في الجوانب الإدارية والتنفيذية لأجهزة الدولة المختلفة، وقصر دورهم على التوحيد والإرشاد والإشراف على اللجان التي تتألف لإدارة الأمور العامة للأهالي.

من جانب اخر شدد السيد علاء محمد جواد الفحام على الأهمية الاعتبارية التي ينطوي عليها وجود الممثل الشخصي لبريمر في النجف، مؤكداً ان "الحوزة الشريفة اكبر من كل محاولات الخرق".

الارشيف الشهري: 
* الأخبار والتقارير الإعلامية الواردة في هذا القسم، لا تعبّر بالضرورة عن رأي المرجعية العليا.
العربية فارسی اردو English Azərbaycan Türkçe Français