موقع مكتب سماحة المرجع الديني الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله)

خطبة النصر من الصحن الحسيني الشريف لممثّل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدّسة فضيلة العلاّمة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (26/ربيع الأول/1439هـ) الموافق (15/12/2017م)

نص ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة فضيلة العلاّمة السيد احمد الصافي في (21/ شوال /1436هـ) الموافق( 7/ آب/2015م )

نصائح وتوجيهات للمقاتلين في ساحات الجهاد

نص ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة فضيلة العلاّمة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (12/ رمضان /1435هـ) الموافق( 11/ تموز/2014م )

نصّ ما ورد بشأن الوضع الراهن في العراق في خطبة الجمعة التي ألقاها فضيلة العلاّمة السيد أحمد الصافي ممثّل المرجعية الدينية العليا في يوم (5/ رمضان / 1435 هـ ) الموافق (4/ تموز / 2014م)

نصّ ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة التي ألقاها فضيلة العلاّمة السيد أحمد الصافي ممثّل المرجعية الدينية العليا في يوم (21 / شعبان / 1435هـ ) الموافق (20 / حزيران / 2014 م)

----- تصريح حول الأوضاع الراهنة في العراق (14/06/2014) -----

ما ورد في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة فضيلة العلاّمة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (14/ شعبان /1435هـ) الموافق ( 13/6/2014م ) بعد سيطرة (داعش) على مناطق واسعة في محافظتي نينوى وصلاح الدين وإعلانها أنها تستهدف بقية المحافظات

بيان صادر من مكتب سماحة السيد السيستاني -دام ظلّه - في النجف الأشرف حول التطورات الأمنية الأخيرة في محافظة نينوى

الكتب الفتوائية » المسائل المنتخبة - (الطبعة الجديدة المنقحة)

كتاب الطهارة » كيفية التيمم وشرائطه ← → كتاب الطهارة » التيمم وأحكامه

كتاب الطهارة » ما يصح به التيمم

( ما يصحّ به التيمّم )
يجوز عند تعذّر الطهارة المائية التيمّم بمطلق وجه الأرض من تراب أو رمل ، أو حجر أو مدر ، ومن ذلك أرض الجص و النورة وهكذا الجص المطبوخ ، والآجر والخزف ، ــ و الأحوط الأولى ــ تقديم التراب على غيره مع الإمكان ، ويجوز التيمّم بالغبار المجتمع على الثوب ونحوه إذا عدّ تراباً دقيقاً بأن كان له جرم بنظر العرف وإن كان ــ الأحوط استحباباً ــ تقديم غيره عليه ، و إذا تعذّر التيمّم بالأرض وما يلحق بها تيمّم بالوحل وهو الطين الذي يلصق باليد ــ و الأحوط وجوباً ــ عدم إزالة شيء منه إلاّ ما يتوقّف على إزالته صدق المسح باليد ، و إذا تعذّر التيمّم بالوحل أيضاً تعيّن التيمّم بالشيء المغبر ــ أي ما يكون الغبار كامناً فيه ــ أو لا يكون له جرم بحيث يصدق عليه التراب الدقيق ــ كما تقدّم ــ و إذا عجز عنه أيضاً كان فاقداً للطهور وحينئذٍ تسقط عنه الصلاة في الوقت ويلزمه القضاء خارجه.
( مسألة 140 ) : إذا كان طين وتمكّن من تجفيفه وجب ذلك ولا تصل معه النوبة، إلى التيمّم بالطين أو الشيء المغبر ، ولا بأس بالتيمّم بالأرض الندية وإن كان الأولى أن يتيمّم باليابسة مع التمكّن.
( مسألة 141 ) : ــ الأحوط وجوباً ــ اعتبار علوق شيء مما يُتيمّم به باليد فلا يجزي التيمم على مثل الحجر الأملس الذي لا غبار عليه.
( مسألة 142 ) : لا يجوز التيمّم بما لا يصدق عليه اسم الأرض وإن كان أصله منها كالنباتات ، وبعض المعادن كالذهب والفضة ، ورماد غير الأرض ونحوها ، و إذا اشتبه ما يصحّ به التيمّم بشيء من ذلك لزم تكرار التيمّم ليتيقّن معه الامتثال.
كتاب الطهارة » كيفية التيمم وشرائطه ← → كتاب الطهارة » التيمم وأحكامه
العربية فارسی اردو English Azərbaycan Türkçe Français