موقع مكتب سماحة المرجع الديني الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله)

بسم الله الرحمن الرحيم
تعليقاً على قرار الولايات المتحدة الاعتراف بمدينة القدس عاصمة للكيان الاسرائيلي صرح مصدر مسؤول في مكتب السيد السيستاني في النجف الاشرف بما يلي:
ان هذا القرار مدان ومستنكر، وقد اساء الى مشاعر مئات الملايين من العرب والمسلمين، ولكنه لن يغير من حقيقة ان القدس ارض محتلة يجب ان تعود الى سيادة اصحابها الفلسطينيين مهما طال الزمن ، ولا بد ان تتضافر جهود الامة وتتحد كلمتها في هذا السبيل والله ولي التوفيق.



نص ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة السيد احمد الصافي في (21/ شوال /1436هـ) الموافق( 7/ آب/2015م )

نصائح وتوجيهات للمقاتلين في ساحات الجهاد

نص ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (12/ رمضان /1435هـ) الموافق( 11/ تموز/2014م )

نصّ ما ورد بشأن الوضع الراهن في العراق في خطبة الجمعة التي ألقاها فضيلة العلاّمة السيد أحمد الصافي ممثّل المرجعية الدينية العليا في يوم (5/ رمضان / 1435 هـ ) الموافق (4/ تموز / 2014م)

نصّ ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة التي ألقاها فضيلة العلاّمة السيد أحمد الصافي ممثّل المرجعية الدينية العليا في يوم (21 / شعبان / 1435هـ ) الموافق (20 / حزيران / 2014 م)

----- تصريح حول الأوضاع الراهنة في العراق (14/06/2014) -----

ما ورد في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (14/ شعبان /1435هـ) الموافق ( 13/6/2014م ) بعد سيطرة (داعش) على مناطق واسعة في محافظتي نينوى وصلاح الدين وإعلانها أنها تستهدف بقية المحافظات

بيان صادر من مكتب سماحة السيد السيستاني -دام ظلّه - في النجف الأشرف حول التطورات الأمنية الأخيرة في محافظة نينوى

الكتب الفتوائية » الميسّر في الحج والعمرة

الواجب السادس: الحلق أو التقصير ← → الواجب الخامس : الذبح أو النحر

أخطاء قد يقع فيها بعض الحجاج في الذبح

1 - يوكّل بعض الحجاج من يذبح الهدي عنه ويتوجّه هو الى أداء أعماله في منى. مثلما يتوجّه الوكيل لتنفيذ وكالته. وحين ينتهي الحاج من الرمي قد يخطيء لعدم التنسيق بينهما فيقصّر ويحلّ من إحرامه ظناً منه أن وكيله قد ذبح الهدي عنه ثم ينكشف له الخطأ بعد ذلك. ولكي يتلافي المخطيء خطأه عليه أن ينزع المخيط فوراً ويجتنب عن سائر محرمات الإحرام حتى إذا ذبح الوكيل الهدي حلّ هو من إحرامه من دون حاجة الى إعادة التقصير ثانية.

2 -
ينبغي بالحاج أن لايوكّل بذبح الهدي عنه إلاّ المتمرس ذلك أنّ الشروط المطلوبة في الهدي لا يستطيع التحقق منها غير الخبير بها العارف بخصوصياتها ومنها سن الهدي فلو ذبح الهدي وجاء الحاج بالمناسك اللاحقة ثم تبين له أنّ الهدي لم يكن قد بلغ السن المقرر له. ولم تمض أيام التشريق بعد. أعاد الحاج الذبح ثانية ولا شيء عليه. علماً بأنّ المتمرسين بالذبح كثر وهم لا يقصّرون مع المحتاج الي مساعدتهم كما هو المرجو منهم.
الواجب السادس: الحلق أو التقصير ← → الواجب الخامس : الذبح أو النحر
العربية فارسی اردو English Azərbaycan Türkçe Français