موقع مكتب سماحة المرجع الديني الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله)

خطبة النصر من الصحن الحسيني الشريف لممثّل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدّسة فضيلة العلاّمة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (26/ربيع الأول/1439هـ) الموافق (15/12/2017م)

نص ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة فضيلة العلاّمة السيد احمد الصافي في (21/ شوال /1436هـ) الموافق( 7/ آب/2015م )

نصائح وتوجيهات للمقاتلين في ساحات الجهاد

نص ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة فضيلة العلاّمة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (12/ رمضان /1435هـ) الموافق( 11/ تموز/2014م )

نصّ ما ورد بشأن الوضع الراهن في العراق في خطبة الجمعة التي ألقاها فضيلة العلاّمة السيد أحمد الصافي ممثّل المرجعية الدينية العليا في يوم (5/ رمضان / 1435 هـ ) الموافق (4/ تموز / 2014م)

نصّ ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة التي ألقاها فضيلة العلاّمة السيد أحمد الصافي ممثّل المرجعية الدينية العليا في يوم (21 / شعبان / 1435هـ ) الموافق (20 / حزيران / 2014 م)

----- تصريح حول الأوضاع الراهنة في العراق (14/06/2014) -----

ما ورد في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة فضيلة العلاّمة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (14/ شعبان /1435هـ) الموافق ( 13/6/2014م ) بعد سيطرة (داعش) على مناطق واسعة في محافظتي نينوى وصلاح الدين وإعلانها أنها تستهدف بقية المحافظات

بيان صادر من مكتب سماحة السيد السيستاني -دام ظلّه - في النجف الأشرف حول التطورات الأمنية الأخيرة في محافظة نينوى

الاستفتاءات » بيع الذهب

١ السؤال: هل يجوز بيع مثقال مصوغ من الذهب بمثقال غير مصوغ منه، مع أخذ أجرة الصياغة؟
الجواب: يحرم ذلك ولا يجوز، رغم أنّه شائع عند الصاغة هذه الأيّام.
sistani.org/21113
٢ السؤال: أنا أعمل في مكتبٍ لبيع الذهب والمجوهرات، وأريد من سماحتكم الرؤية الشرعية لهذا العمل علماً بأنّني سمعت أنّ العمل بالذهب حرام؟
الجواب: يجوز التعامل بالذهب إذا بيع بالنقد، وأمّا بيع الذهب بالذهب فيشترط فيه عدم الزيادة مطلقاً، فإذا أردت أن تعامل ذهباً بذهب مع زيادة فبإمكانك أن تبيع ذهبك بنقدٍ وتشتري ذهبه بثمنٍ آخر أو تضمّ إلى ذهبك شيئاً يكون في مقابل الزيادة.
sistani.org/21114
٣ السؤال: ما رأي سماحتكم في استبدال الذهب من واحد وعشرين بأزيد منه من الذهب عيار ثمانية عشر، فهل تعدّ هذه الزيادة من الربا مع العلم بأنّ هذه الزيادة لو حوّلت إلى عيار واحد وعشرين كان الوزن متساوياً؟
الجواب: الزيادة في مثل ذلك من الربا ولا يجدي تساوي مقدار الذهب على تقدير الاستخلاص.
sistani.org/21116
٤ السؤال: هل يجوز بيع الذهب المستعمل (الكسر) بنفس سعر الذهب الجديد للمشتري ومن دون إشعاره بأنّ هذا الذهب مستعمل مع العلم بأنّه قد لا يسأل أحياناً عن كون الذهب مستعملاً جديداً؟
الجواب: إذا كان المتعارف أو المتبادر إلى المشتري أنّ الذي يشتريه هو من الذهب الجديد فلا يجوز عدم إخباره لأنّه من الغُش المحرّم.
sistani.org/21118
٥ السؤال: ما رأي سماحتكم في بيع الذهب المتنجّس؟
الجواب: لا مانع منه، ولكن لا بدّ من إعلام المشتري بالحال إذا كان مع عدم الإعلام في معرض مخالفته تكليف إلزامي واحتمال تأثير الإعلام في حقّه بأن لم يحرز كونه غير مبالٍ بالطهارة والنجاسة.
sistani.org/21119
٦ السؤال: ما هو الوجه الشرعي لمعاملة استبدال الذهب القديم بالذهب الجديد؟
الجواب: أن تجرى معاملتان بأن يتمّ شراء الذهب المستعمل بمبلغ من العملات النقدية ــ مثلاً ــ أوّلاً ثمّ بيع الذهب غير المستعمل بمبلغٍ أزيد منه، وبهذا يختلص الطرفان عن كلّ إشكال.
sistani.org/21120
٧ السؤال: هل يجوز بيع الذهب مع الفصوص أو الخيوط أو الأحجار الكريمة أو غير الكريمة إذا كانت هذه الأشياء غير معلومة الوزن والمقدار لدى المشتري ومع ذلك يُقدم بشرائها مع الذهب كما هو متعارف عند الجميع؟
الجواب: إذا كانت القطعة الذهبيّة المشتملة على الفص أو نحوه ممّا يباع بالمشاهدة فلا بأس بذلك، وأمّا إذا كانت ممّا يباع بالوزن فالجهل بمقدار وزن الفص ــ مثلاً ــ يؤدّي إلى الجهل بمقدار وزن الذهب فلا يصحّ ذلك بيعاً، نعم لا بأس بالمصالحة في مثله.
sistani.org/21121
٨ السؤال: ما حكم بيع الذهب على الرجل إذا كنت أعلم بأنّه يلبسه أو كان مصنوعاً للرجل؟ وما الحكم في صورة عدم العلم بأنّه يلبسه؟
الجواب: أمّا المصوغ الذهبي الذي تكون صياغته رجاليّة بحيث لا يلبسه غيرهم فلا يجوز بيعه، نعم لا بأس ببيع مادّته ولكن يغيّر بهيئته قبل التسليم، وأمّا المصوغات الأخرى التي لا تختصّ بالرجال فلا بأس ببيعها حتّى لو علم بأنّه تستخدم من قِبَل الرجال إلّا إذا توقّف النهي عن المنكر على الامتناع من ذلك مع توفّر شروط لزومه.
sistani.org/21122
٩ السؤال: ما حكم شراء حلي الفضة والذهب عن طريق الأنترنت التي غالباً ما يحتاج فيها البائع مرّة يومين إلى خمسة أيّام ليقوم بشحن السلعة إلى المشتري؟
الجواب: لا مانع من ذلك في حدّ نفسه مع كون الثمن ليس من الذهب أو الفضة.
sistani.org/22136
١٠ السؤال: هل يجوز إعطاء الزبون قيمتين لسعر مصوغات معيّنة كأن نقول له: إنّ سعر البيع نقداً بـ ١٠٠ ألف دينار وبالآجل بـ ١٢٠ ألف دينار في نفس الوقت؟
الجواب: لا بأس بذلك.
sistani.org/22345
١١ السؤال: هل يوجد إشكال في حالة بيع الذهب وإبقاء جزء من المبلغ ديناً حين اليسر؟
الجواب: لا مانع من الأمر المذكور.
sistani.org/22347
١٢ السؤال: عند شرائي للذهب من قِبَل تاجر الجملة يضيف عليّ التاجر مبلغاً أجور معيّناً كأجرة عن كلّ غرام، فهل يجوز لي أخذ زيادة على هذا المبلغ (الأجور) عند بيعه للمشتري؟
الجواب: يجوز إذا لم يكن الثمن من الذهب.
sistani.org/22349
١٣ السؤال: ما هو الوجه الشرعي لمعاملة استبدال الذهب القديم بالذهب الجديد؟
الجواب: إذا أجريت معاملتان بأن تمّ شراء الذهب المستعمل بمبلغ من العملات النقدية ــ مثلاً ــ ثمّ بيع الذهب غير المستعمل بمبلغ أزيد منه خلا عن كلّ إشكال.
sistani.org/22391
١٤ السؤال: هناك عرف عند أصحاب الذهب وهو إذا جاء أحد الزبائن إلى صاحب محل يسأله عن قطعة من الذهب توجد عنده يقوم صاحب المحل ويحضرها له من المحلّات المجاورة المتوفّرة عندهم ويقوم صاحب المحل المذكور ببيع تلك القطعة على الزبون، فما حكم الآتي:
١ـ تسديد أو محاسبات البائع لصاحبها بعد بيعها؟
٢ـ أخذ الفائدة في البيع على الزبون؟
٣ـ الاتّفاق بين أصحاب المحلّات أنّ كلّ قطعة معلومة السعر أو القيمة فبيعها على ضوء ذلك فيأخذ الربح؟
٤ـ أخذ القطعة وبيعها قبل الاتّفاق؟
٥ـ هل يلزم الشراء من صاحبها أوّلاً والبيع ثانياً؟
٦ـ هل يحقّ لصاحب القطعة المطالبة بالقيمة الكاملة من دون إعطاء البائع شيئاً من ذلك الربح؟
الجواب: هنا حالتان:
الحالة الأولى: أن يبيع صاحب المحل لنفسه ما أخذه من الذهب من المحل المجاور، فمرجع ذلك إمّا إلى أنّه يشتري لنفسه أوّلاً تلك القطعة بثمنها المحدّد ثمّ يبيعها على الزبون وإمّا أن يأخذها قرضاً على أن يؤدّي بدلها بالدينار فيكون من قبيل الوفاء بغير الجنس، ولا بأس بهذه المعاملة في الصورتين.
نعم، في الصورة الثانية إذا كان في دفع الكميّة المعيّنة بالريالات بدلاً عمّا يماثل القطعة الذهبيّة نفع لصاحبها الأوّل (أي: المقرض) لم يجز اشتراطه.
الحالة الثانية: أن يبيع صاحب المحل القطعة الذهبيّة لمالكها فإن كان بينهما اتّفاق على أنّه لو باعها بالأزيد من السعر المحدّد فله الزيادة عمل بموجب الاتّفاق، وتمام الثمن الذي يتسلّمه من الزبون يعود لصاحب المحل المجاور فيلزمه تسليمه إليه، نعم لو أخبره بوجود راغب في شراء مثل هذه القطعة فطالب منه أن يأخذها إليه ويبيعها عليه فقام بذلك فله المطالبة بأجرة مثل عمله إذا لم تجر العادة على التبرّع به.
sistani.org/22394
١٥ السؤال: يتداول في بيع المصوغات الذهبيّة عند بعض الصاغة بيع القطع الذهبيّة المصوغة مقابل ذهب غير مصاغ + ثمن الأجور + فرق ٣% من وزن الذهب بشكل عملة نقدية، فهل يجوز هذا شرعاً؟ وإذا كان غير جائز فما هي الصيغة الصحيحة للتعامل بهذا الخصوص؟
الجواب: يمكن التخلّص من الربا في هذا الفرض بأن يبيع أحد الطرفين الذهب غير المصوغ بثمن معيّنٍ من النقود بحيث يلحظ فيه الأجرة والفرق ٣% ويبيع الطرف الآخر الذهب المصوغ بثمن أقلّ من النقود أيضاً، ويتمّ أخذ الفرق بهذه الطريقة وهي أن تكون هناك معاملتان مستقلّتان في بيع الذهب العائد لكلٍّ منهما وليس بنحو بيع الذهب بالذهب.
sistani.org/22399
١٦ السؤال: قد تذهب المرأة إلى بائع الذهب وتستبدل خاتماً ذهبيّاً بخاتم ذهبي آخر ــ مثلاً ــ وتدفع للبائع مبلغاً من المال إضافة إلى خاتمها لتحصل على الخاتم الجديد، فهل هذه المعاملة جائزة؟
الجواب: إذا كانا الخاتمان بوزن واحد فلا يجوز لها، نعم يجوز أن تبيعه خاتمها وتشتري منه خاتماً آخراً.
sistani.org/22413
١٧ السؤال: ما هو رأي سماحتكم في أخذ أجور صياغة الذهب من المشتري بذهب أكثر وزناً من المتّفق عليه مع مبلغٍ من المال بعلم المشتري على أنّ هذه الزيادة ومبلغ المال تعتبر أجوراً للصياغة؟
الجواب: لا يجوز ذلك.
sistani.org/23214
لإدلاء سؤال جديد اضغط هنا
العربية فارسی اردو English Azərbaycan Türkçe Français