موقع مكتب سماحة المرجع الديني الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله)

خطبة النصر من الصحن الحسيني الشريف لممثّل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدّسة فضيلة العلاّمة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (26/ربيع الأول/1439هـ) الموافق (15/12/2017م)

نص ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة فضيلة العلاّمة السيد احمد الصافي في (21/ شوال /1436هـ) الموافق( 7/ آب/2015م )

نصائح وتوجيهات للمقاتلين في ساحات الجهاد

نص ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة فضيلة العلاّمة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (12/ رمضان /1435هـ) الموافق( 11/ تموز/2014م )

نصّ ما ورد بشأن الوضع الراهن في العراق في خطبة الجمعة التي ألقاها فضيلة العلاّمة السيد أحمد الصافي ممثّل المرجعية الدينية العليا في يوم (5/ رمضان / 1435 هـ ) الموافق (4/ تموز / 2014م)

نصّ ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة التي ألقاها فضيلة العلاّمة السيد أحمد الصافي ممثّل المرجعية الدينية العليا في يوم (21 / شعبان / 1435هـ ) الموافق (20 / حزيران / 2014 م)

----- تصريح حول الأوضاع الراهنة في العراق (14/06/2014) -----

ما ورد في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة فضيلة العلاّمة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (14/ شعبان /1435هـ) الموافق ( 13/6/2014م ) بعد سيطرة (داعش) على مناطق واسعة في محافظتي نينوى وصلاح الدين وإعلانها أنها تستهدف بقية المحافظات

بيان صادر من مكتب سماحة السيد السيستاني -دام ظلّه - في النجف الأشرف حول التطورات الأمنية الأخيرة في محافظة نينوى

الاستفتاءات » التأمين في العقود

١ السؤال: هل يجوز التامين على الحياة ؟
الجواب: يجوز ولكن اذا كان من ضمن العقد ارجاع المال بعد مدة مع ربح فهو ربا وحرام ، نعم يجوز ان يكون الاتفاق على اساس الاستثمار مع تحديد نسبة من الربح للمؤمن لا نسبة من المال.
٢ السؤال: ما راي سماحة السيد في عقد التامين؟ هل هو هبة مشروطة ام ضمان ؟
الجواب: هو عقد مستقل.
٣ السؤال: نرجو من سماحتكم شرح عقد التأمين للنفس ؟
الجواب: عقد التأمين للنفس أو المال ـ سيكورته ـ من العقود المستحدثة الصحيحة وقد ذكرنا أحكامه في رسالة ( مستحدثات المسائل ) وبالإضافة إلى ذلك يمكن تخريجه على بعض العقود الأخرى فتترتب عليه أحكام ذلك البعض ، كأن يكون بعنوان الهبة المشروطة فيدفع المؤمن له مقداراً من المال هبة ويشترط على المتهب أنه على تقدير حدوث حادثة نص عليها في الاتفاقية أن يقوم بتدارك الخسارة الناجمة له ، أو يكون بعنوان المعاوضة إذا كان المتعهد بالتأمين يقوم للمؤمن له بعمل محترم له مالية وقيمة عند العقلاء من وصف نظام للأكل أو الشرب أو غيرهما أو تعيين حارس على المال أو غير ذلك من الأعمال المحترمة فيكون نوعاً من المعاوضة وأخذ المال من الطرفين حلال.
٤ السؤال: ما هي شروط طرفي عقد التأمين؟
الجواب: ١ ـ البلوغ.
٢ ـ العقل.
٣ ـ القصد.
٤ ـ الاختيار.
٥ ـ عدم الحجر لسفه أو فلس، فلا يصح من الصغير والمجنون والهازل والمكره والمحجور عليه.
٦ - معلومية مورد التامين وعوضه.
٥ السؤال: ماذا عن التامين على البيت وهل تعويضه في حالة الاستحقاق حلال؟
الجواب: يجوز وأخذ التعويض حلال.
٦ السؤال: هل يجوز العمل في شركات التأمين؟
الجواب: يجوز عدا ما يرتبط بالمعاملات الربوية فيجب الاجتناب عنها.
٧ السؤال: إذا ألزمت الحكومة المواطنين التأمين على سياراتهم ، فهل هذا التأمين صحيح شرعاً يترتب عليه أحكام التأمين الشرعي أو لا ؟
الجواب: لا يصح مع الاكراه ولا تترتب أحكامه الشرعية إلا إذا فرض تنفيذ القانون الخاص به من قبل من له الولاية الشرعية وفق مقتضيات المصلحة العامة للمسلمين .
٨ السؤال: هل ينفسخ عقد التأمين من طرف واحد؟
الجواب: لا ينفسخ إلاّ برضا الطرفين، نعم اذا اشترط في ضمن العقد استحقاق المؤمَّن له أو المؤمِّن أو كليهما للفسخ جاز الفسخ حسب الشرط.
٩ السؤال: أجرة المراجعة لغرض استلام الدية والتأمين على الحياة على من تترتب وهل التأمين داخل ضمن التركة باعتبار ان المتوفى دفع مبلغاً قبل دخوله إلى ايران . وبعد ذلك حصل الحادث وارسل إلى عائلته مبلغ التأمين ؟
الجواب: ما يُعطى على سبيل التأمين ليس من التركة بل المستحق له من حدّد من قبل الطرفين في عقد التأمين وتكون كيفية توزيعه على وفق ما فرض فيه ، فان كان المفهوم إعطاء للورثة وفق نظام الميراث كان مثله .
وأما أجرة المراجعة لتسلّمها فهي على من تصدّى لتحصيلها دون الآخرين إلاّ ان يكونوا قد آجروه لتحصيل حقهم أيضاً فيكون الأجرة حسب الاتفاق بينهم.
١٠ السؤال: هل يصح التامين على حياة الغير باقساط يدفعها المؤمن له العاقد على انه يستحق هو مبلغ التعويض المتفق عليه في حال وفاة ذلك الغير او لايصح من احدٍ التأمين الاّ على حياة نفسه، او حياة من يتضرر العاقد بوفاته كاحد الزوجين او الوالدين او الاولاد مثلاً، وعلى تقدير ذلك، فهل يشترط رضا ذلك الغير؟
الجواب: اذا كان التامين على حياة الاجنبي من انواع التامين المتعارف عند العقلاء في هذا العصر صح ولزم الوفاء به، ولايعتبر فيه رضا ذلك الاجنبي ما لم يكن مقتضي العقد منافياً لسلطنته على نفسه.
لإدلاء سؤال جديد اضغط هنا
العربية فارسی اردو English Azərbaycan Türkçe Français