موقع مكتب سماحة المرجع الديني الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله)

نص ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة السيد احمد الصافي في (21/ شوال /1436هـ) الموافق( 7/ آب/2015م )

نصائح وتوجيهات للمقاتلين في ساحات الجهاد

نص ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (12/ رمضان /1435هـ) الموافق( 11/ تموز/2014م )

نصّ ما ورد بشأن الوضع الراهن في العراق في خطبة الجمعة التي ألقاها فضيلة العلاّمة السيد أحمد الصافي ممثّل المرجعية الدينية العليا في يوم (5/ رمضان / 1435 هـ ) الموافق (4/ تموز / 2014م)

نصّ ما ورد بشأن الأوضاع الراهنة في العراق في خطبة الجمعة التي ألقاها فضيلة العلاّمة السيد أحمد الصافي ممثّل المرجعية الدينية العليا في يوم (21 / شعبان / 1435هـ ) الموافق (20 / حزيران / 2014 م)

----- تصريح حول الأوضاع الراهنة في العراق (14/06/2014) -----

ما ورد في خطبة الجمعة لممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي في (14/ شعبان /1435هـ) الموافق ( 13/6/2014م ) بعد سيطرة (داعش) على مناطق واسعة في محافظتي نينوى وصلاح الدين وإعلانها أنها تستهدف بقية المحافظات

بيان صادر من مكتب سماحة السيد السيستاني -دام ظلّه - في النجف الأشرف حول التطورات الأمنية الأخيرة في محافظة نينوى

الاستفتاءات » المشتركات

١ السؤال: رجل اشتري شقة من الطابق السابع وجاءه الذي يسكن في الطابق السادس مشتكياً بان ماءً يتساقط عنده فاذا كان اصلاح العطل يتطلب اموالاً وجهداً فعلي نفقة صاحب الشقة السابعة او السادسة او كليهما؟
الجواب: اذا كان استعمال الماء في الحمام ونحوه في الطابق السابع يوجب تسرّبه الي الطابق السادس فعلي الساكن في الطابق العلوي الامتناع من استعمال الماء علي الوجه المذكور او اصلاح الخلل.
٢ السؤال: سبق لي ان استفتيت سماحتكم حول الباعة الذين يضعون بسطات علي الارصفة وفي وسط الاسواق فيتسببون في قطع او مضايقة الطرق علي المارة، فكان جواب سماحتكم بمنع ذلك وحرمته، فهل يجوز تقديم شكوي لدي الجهات الرسمية لمنعهم ورفع بسطاتهم من تلك الاماكن؟
الجواب: يجوز علي التقدير توقف المنع من المزاحمة علي ذلك مع عدم احراز تجاوزها عن الموازين الشرعية في منعهم من المزاحمة.
٣ السؤال: لايخفي علي سماحتكم ان شحة المياه التي تصل الي البيوت بواسطة الانابيب العامة اصبحت تشكل ازمة قوية في المياه، مما ادي بكثير من الناس ان يربطوا المضخات الكهربائية (اي الماطورات) مباشرة علي الانابيب العامة، ثم يسحبوا بواسطتها كمية كبيرة من المياه حسب حاجتهم او اكثر منها، مما اصبح يؤثر تاثيراً سلبياً علي بقية سكنة المنطقة وذلك بعدم حصولهم علي المياه نهائياً او بكمية قليلة جداً لا تفي بضروريات حياتهم، فما هو الحل لهذه المشكلة اذا كان بعض اهل المنطقة او المحلة اوالشارع او معظمهم او جميعهم قد ربطوا ماطورات علي الانبوب الرئيسي العام. فهل يجوز للشخص المتشرع ان يفعل ما يفعله غيره؟
الجواب: اذا كانت الجهات المعنية لا تمنع من نصب المضخة علي انبوب الاسالة مباشرة فلا مانع من ذلك في جميع الاحوال المذكورة ولكن ليس لهم سحب الماء الا بالمقدار المناسب في حالات شحّة المياه.
٤ السؤال: في كتاب (المشتركات) يعد الفقهاء امور وهي: الطرق والشوارع والمساجد والمدارس والمعادن والمياه فهل هذه الاشياء في المشتركات فقط علي نحو الحصر، ام يدخل ضمن هذه المشتركات في احكامها غيرها كالساحات العامة التي تكون محلاً للاسواق والمراعي وامثالها؟
الجواب: الساحات العامة والمراعي العامة والمنتزهات العامة ونحوها من المشتركات ايضاً.
٥ السؤال: هل تجوز المعاوضة علي (حق السبق) الذي يكون لمن سبق الي مكان في المسجد او المدرسة؟
الجواب: لا تصح المعاوضة عليه ولكن لا مانع من ان ياخذ السابق مالاً ازاء التخلي عن مكانه فيسبق دافع المال اليه بعد اخلائه.
٦ السؤال: هل تملك المعادن الباطنة بإحياء الارض ؟
الجواب: المعادن الباطنة لا تملك بإحياء الأرض سواء أكانت قريبة من السطح أم كانت بعيدة عنه في الأعماق كمعظم معادن النفط المحتاجة إلى حفر زائد للوصول إليها أو ما شاكلها، فهي على التقديرين لا تتبع الأرض ولا تملك بإحيائها.
٧ السؤال: ماهي انواع المعادن التي تعد من الانفال ؟
الجواب: المعادن من الأنفال وهي على نوعين :
الأول : المعادن الظاهرة، وهي الموجودة على سطح الأرض كبعض معادن الملح والقير والكبريت والنفط ونحوها.
الثاني : المعادن الباطنة، وهي الموجودة في باطن الأرض مما يتوقف استخراجها على الحفر وذلك كغالب معادن الذهب والفضة.
أما الأولى فمن حاز منها شيئاً ملكه قليلاً كان أو كثيراً، ويبقى الباقي على حاله.
و أما الثانية فهي تملك بالاستخراج على تفصيل تقدم في المسألة ١١٩٤ من كتاب الخمس، وأما إذا حفر ولم يبلغ نيلها فهو يفيد فائدة التحجير.
٨ السؤال: هل يجوز لاحد احداث سد على ماء عين او نهر اذا كانت من المشتركات ؟
الجواب: إذا اجتمعت أملاك على ماء عين أو واد أو نهر أو نحو ذلك من المشتركات كان للجميع حق السقي منه، وليس لأحد منهم إحداث سد فوقها ليقبض الماء كله أو ينقصه عن مقدار احتياج الباقين.
و عندئذٍ فإن كفى الماء للجميع من دون مزاحمة فهو، وإلا قدم الأسبق فالأسبق في الإحياء إن كان وعلم السابق، وإلا قدم الأعلى فالأعلى والأقرب فالأقرب إلى فوهة العين أو أصل النهر، وكذا الحال في الأنهار المملوكة المنشقة من الشطوط، فإن كفى الماء للجميع وإلا قدم الأسبق فالأسبق ـ أي : من كان شق نهره أسبق من شق نهر الآخر ـ إن كان هناك سابق ولاحق وعلم، وإلا فيقبض الأعلى بمقدار ما يحتاج إليه ثم ما يليه وهكذا.
٩ السؤال: الماء الجاري في النهر المشترك حكمه حكم سائر الأموال المشتركة فهل يجوز لاحد الشركاء التصرف فيه بدون اذن الباقين ؟
الجواب: الماء الجاري في النهر المشترك حكمه حكم سائر الأموال المشتركة، فلا يجوز لكل واحد من الشركاء التصرف فيه بدون إذن الباقين.
وعليه فإن أباح كل منهم لسائر شركائه أن يقضي حاجته منه في كل وقت وزمان وبأي مقدار شاء جاز له ذلك.
١٠ السؤال: من هو مالك الابار او العيون التي جرت بالحفر ؟
الجواب: مياه الآبار والعيون والقنوات التي جرت بالحفر لا بنفسها ملك للحافر، فلا يجوز لأحد التصرف فيها بدون إذن مالكها.
لإدلاء سؤال جديد اضغط هنا
العربية فارسی اردو English Azərbaycan Türkçe Français